حباك معنا في منتدانا هـنـا

 

 

تنبية عام مشدد: يمنع الدعايا او الرسائل بالدعوات الى مواقع اخرى او تبادل ايملات او حسابات فيس بوك ومن سيخالف القوانين سيعرض عضويتة للحظر /..
إدارة الموقع

 

 

{ إعلانات جُوهرةةَ الَعشق اَلًيومُية ) ~
 
 
 
   
{ مركز تحميل الصور الملفات  )
   
..{ ::: فعاَلياَتِ جُوَهرَةة الَعشَق اَلًيومُية :::..}~
              



«ღ» جوهرة الركن الإسلامي«ღ» [كل مايتعلق بامور الدين ﻻهل السنه والجماعه]

منتديات & جوهرة العشق & دوماً تـــسعى .. للإرتــقاء ..وبلوغ قمــة الإبدآع بكم.. إننا نحاول بقدر ما نستطيع أن نعمل جاهدين من أجل التطوير وبكم سوف نصل الى القمه ف المنتدى منتداكم ونبدء معه حكايه وقت يطول الزمن به ادارة الموقع

الإهداءات

إياكم ومحقرات الذنوب

عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: "خرَجْنا معَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يومَ خَيبرَ، فلم نَغنَمْ ذهبًا ولا فِضةً، إلا الأموالَ والثيابَ والمَتاعَ، فأهدَى رجلٌ من بني

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 06-18-2019, 01:31 PM
ماني بناسيك متواجد حالياً
Saudi Arabia     Male
SMS ~
خل حزنك يسولف
وأذكر الله ونام
وحط راسك على
صدر الفراق الحنون
وإن صدفت الوجع
قله عليك السلام
وإن صدفت الحزن
قله عساها تهون
اوسمتي
لوني المفضل White
 عضويتي » 77
 جيت فيذا » Oct 2015
 آخر حضور » 10-20-2019 (10:42 PM)
آبدآعاتي » 31,976
الاعجابات المتلقاة » 103
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه »  Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلديآنة  » مسلم ♡
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي ♡
آلعمر  » 17 سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط ♡
الحآلة آلآن  »
 التقييم » ماني بناسيك has a reputation beyond reputeماني بناسيك has a reputation beyond reputeماني بناسيك has a reputation beyond reputeماني بناسيك has a reputation beyond reputeماني بناسيك has a reputation beyond reputeماني بناسيك has a reputation beyond reputeماني بناسيك has a reputation beyond reputeماني بناسيك has a reputation beyond reputeماني بناسيك has a reputation beyond reputeماني بناسيك has a reputation beyond reputeماني بناسيك has a reputation beyond repute
مَزآجِي  »  
مشروبك
قناتك
اشجع
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي إياكم ومحقرات الذنوب







عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: "خرَجْنا معَ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يومَ خَيبرَ، فلم نَغنَمْ ذهبًا ولا فِضةً، إلا الأموالَ والثيابَ والمَتاعَ، فأهدَى رجلٌ من بني الضَّبيبِ يُقالُ له رِفاعَةُ بنُ زيدٍ لرسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم غلامًا يُقالُ له مِدعَمٌ، فوَجَّه رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم إلى وادي القُرَى، حتى إذا كان بوادي القُرَى، بينما مِدعَمٌ يَحُطُّ رَحلًا لرسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم إذا سهمٌ عائِرٌ فقَتَلَه، فقال الناسُ: هَنيئًا له الجنةُ، فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: «كلَّا، والذي نفْسي بيدِه، إن الشملةَ التي أخَذها يومَ خَيبرَ من المغانمِ، لم تُصِبْها المَقاسِمُ، لَتَشتَعِلُ عليه نارًا». فلما سَمِعَ ذلك الناسُ جاء رجلٌ بشِراكٍ أو شِراكَين إلى النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم، فقال: «شِراكٌ من نارٍ، -أو- شِراكانِ من نارٍ».

هل كان يخطر ببال هذا الغلام أن هذه الشملة ستشتعل عليه ناراً؟
إنه رداء صغير ولعله لا يساوي عشرة دراهم، وبالرغم من ذلك قال الرسول: «لَتَشتَعِلُ عليه نارًا».
إن المؤمن الصادق يخاف ذنوبه، سواء كان هذا الذنب صغيراً أو كبيراً، وأما الكافر والفاجر فهو يعصي الله تعالى ليلاً ونهاراً ولا يبالي بذنوبه، وهذا حال كثير من أهل زماننا، وإنا لله وإنا إليه راجعون.

عَنْ أَنَسٍ رضي الله عنه قَالَ: «إِنَّكُمْ لَتَعْمَلُونَ أَعْمَالًا، هِيَ أَدَقُّ فِي أَعْيُنِكُمْ مِنَ الشَّعَرِ، إِنْ كُنَّا لَنَعُدُّهَا عَلَى عَهْدِ النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنَ المُوبِقَاتِ»، يَعْنِي المُهْلِكَاتِ .

وقَالَ عُبَادَةُ بْنُ قُرْطٍ رضي الله عنه: إِنَّكُمْ لَتَأْتُونَ أُمُورًا هِيَ أَدَقُّ فِي أَعْيُنِكُمْ مِنَ الشَّعَرِ، كُنَّا نَعُدُّهَا عَلَى عَهْدِ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم الْمُوبِقَاتِ. قَالَ حميد: فَذُكِرَ ذَلِكَ لِمُحَمَّدِ بْنِ سِيرِينَ، فَقَالَ: صَدَقَ، وَأَرَى جَرَّ الإِزَارِ مِنْهَا .
كان أنس وعبادة رضي الله عنهما يقولان ذلك في زمان القرون الخيرية،فكيف لو جاؤوا فرأوا أهل زماننا؟

ومحقرات الذنوب تحتمل معان:
الأول: ما يفعله العبد من الذنوب، متوهماً أنه من صغارها، وهو من كبار الذنوب عند الله تعالى.
والثاني:ما يفعله العبد من صغائر الذنوب، دون مبالاة بها، ولا توبة منها، فتجتمع عليه هذه الصغائر حتى تهلكه.
والثالث: ما يفعله العبد من صغائر الذنوب، لا يبالي بها، فتكون سببا لوقوعه في الكبائر المهلكة.

تحذير النبي صلى الله عليه وسلم من محقرات الذنوب:
عَنْ عَائِشَةَ رضي الله عنها قَالَتْ: قَالَ لِي رَسُولُ اللَّهِ: "يَا عَائِشَةُ إِيَّاكِ وَمُحَقَّرَاتِ الْأَعْمَالِ؛ فَإِنَّ لَهَا مِنَ اللَّهِ طَالِبًا".
قال بعض أهل العلم : إن معنى قوله صلى الله عليه وسلم: "فَإِنَّ لَهَا مِنَ اللَّهِ طَالِبًا" أي ملكاً مكلفاً يطلبها فيكتبها، وهذا يدل على أنها عظيمة عند الله تعالى.


قلت: وفي هذا نظر، والظاهر لي والله أعلم أن المعنى أن الله تعالى قد وكل ملائكة لكتابة أعمال العباد، وهم يكتبون أعمال العبد كلها صغيرها وكبيرها، لا كما قد يتوهم بعض الناس أن مكبرات الذنوب لا تكتب.

وعَنْ سَهْلِ بْنِ سَعْدٍ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: "إِيَّاكُمْ وَمُحَقَّرَاتِ الذُّنُوبِ فَإِنَّمَا مَثَلُ مُحَقَّرَاتِ الذُّنُوبِ كَقَوْمٍ نَزَلُوا فِي بَطْنِ وَادٍ، فَجَاءَ ذَا بِعُودٍ، وَجَاءَ ذَا بِعُودٍ حَتَّى أَنْضَجُوا خُبْزَتَهُمْ، وَإِنَّ مُحَقَّرَاتِ الذُّنُوبِ مَتَى يُؤْخَذْ بِهَا صَاحِبُهَا تُهْلِكْهُ" .
قال العلماء: وذلك أن الصغائر إذا اجتمعت ولم تكفر أهلكت صاحبها عياذً بالله.

وعن عَبْدِ اللهِ بْنِ مَسْعُودٍ رضي الله عنه قَالَ: "مَثَلُ مُحَقَّرَاتِ الذُّنُوبِ كَمَثَلِ قَوْمٍ سَفْرٍ نَزَلُوا بِأَرْضٍ قَفْرٍ مَعَهُمْ طَعَامٌ لَا يُصْلِحُهُمْ إِلَّا النَّارُ، فَتَفَرَّقُوا فَجَعَلَ هَذَا يَجِيءُ بِالرَّوْثَةِ، وَيَجِيءُ هَذَا بِالْعَظْمِ، وَيَجِيءُ هَذَا بِالْعُودِ، حَتَّى جَمَعُوا مِنْ ذَلِكَ مَا أَصْلَحُوا بِهِ طَعَامَهُمْ، فَكَذَلِكَ صَاحِبُ الْمُحَقَّرَاتِ، يَكْذِبُ الْكَذْبَةَ، وَيُذْنِبُ الذَّنْبَ، وَيَجْمَعُ مِنْ ذَلِكَ مَا لَعَلَّهُ أَنْ يَكُبَّهُ اللَّهُ بِهِ عَلَى وَجْهِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ" .
وعَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ: «إِنَّ الشَّيْطَانَ قَدْ أَيِسَ أَنْ يُعْبَدَ بِأَرْضِكُمْ هَذِهِ، وَلَكِنْ قَدْ رَضِيَ مِنْكُمْ بِالْمُحَقَّرَاتِ» .
خَلِّ الذُّنُوبَ حَقِيرَهَا
وَكَثِيرَهَا فَهُوَ التُّقَى

كُنْ مِثْلَ مَاشٍ فَوْقَ أَرْضِ
الشَّوْكِ يحْذَرُ مَا يَرَى

لَا تَحْقِرَنَّ صَغِيرَةً
إِنَّ الْجِبَالَ مِنَ الْحَصَى


وقال أبو عبد الرحمن الحُبُلي رحمه الله: مثل الذي يجتنب الكبائر ويقع في المحقرات كرجل لقاه سبع فاتقاه حتى نجا منه، ثم لقيه فحل إبل فاتقاه فنجا منه، فلدغته نملة فأوجعته، ثم أخرى، ثم أخرى، حتى اجتمعن عليه فصَرَعْنَه، وكذلك الذي يجتنب الكبائر ويقع في المحقرات.

إن الذنوب صغيرها وكبيرها كالقذر الذي يصيب ثوبك، فهل ترضى أن يصيب ثوبك أي وسخ ولو كان صغيرا أو حقيرا؟



الموضوع الأصلي: إياكم ومحقرات الذنوب || الكاتب: ماني بناسيك || المصدر: منتدي جوهرة العشق

كلمات البحث

منتديات ، جوهرة، العشق ، مشاركات، تميز،أعضاء





Ydh;l ,lprvhj hg`k,f





رد مع اقتباس
قديم 06-28-2019, 11:14 PM   #2


جنون الصمت غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1759
 تاريخ التسجيل :  Jun 2019
 أخر زيارة : 10-10-2019 (03:53 PM)
 المشاركات : 30,960 [ + ]
 التقييم :  19020
 
مزاجي:
 اوسمتي
لوني المفضل : Darkred
افتراضي رد: إياكم ومحقرات الذنوب



جزاك الله خير ع جمال الطرح


 
مواضيع : جنون الصمت



رد مع اقتباس
قديم 06-30-2019, 08:13 PM   #3


яαиєєм..ઇઉ متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 62
 تاريخ التسجيل :  Oct 2015
 أخر زيارة : 10-05-2019 (11:58 PM)
 المشاركات : 1,200 [ + ]
 التقييم :  800
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 اوسمتي
لوني المفضل : Hotpink
افتراضي رد: إياكم ومحقرات الذنوب



بارك الله فيك على الموضوع القيـم والمميــز
جزاك الله خيــر الجـــزاء


 

رد مع اقتباس
قديم 07-04-2019, 03:45 AM   #4


جوهرة العشق متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Sep 2015
 أخر زيارة : 10-20-2019 (11:53 PM)
 المشاركات : 30,144 [ + ]
 التقييم :  27513
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Female
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
 اوسمتي
لوني المفضل : Aliceblue
افتراضي رد: إياكم ومحقرات الذنوب








رائع كروعة حضورك
اشكر ك علي روعة ماقدمت ونثرت

من حرف راقي
عظيم الأمتنان لكَ ولهذه الكلمات الجميلة والرائعة
لاحرمنا ربي باقي اطروحاتك الجميلة
تحياااتي والتقييم




 

رد مع اقتباس
قديم 07-04-2019, 09:28 AM   #5


عندليب الحب متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1794
 تاريخ التسجيل :  Jul 2019
 أخر زيارة : 09-27-2019 (11:00 AM)
 المشاركات : 778 [ + ]
 التقييم :  250
 الدولهـ
Jordan
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Yellow
افتراضي رد: إياكم ومحقرات الذنوب



كل الشكر على الطرح المتميز

يسلمو


 

رد مع اقتباس
قديم 07-06-2019, 08:55 AM   #6


أنفاس معشوقي متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1803
 تاريخ التسجيل :  Jul 2019
 أخر زيارة : 08-20-2019 (01:29 PM)
 المشاركات : 900 [ + ]
 التقييم :  250
 الدولهـ
Bahrain
 الجنس ~
Female
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: إياكم ومحقرات الذنوب



جزاك الله خيرا
وجعلة فى ميزان حسناتك


 

رد مع اقتباس
قديم 07-14-2019, 03:15 AM   #7


اميره قلبه متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1638
 تاريخ التسجيل :  Oct 2018
 أخر زيارة : 09-27-2019 (09:53 AM)
 المشاركات : 2,520 [ + ]
 التقييم :  2000
 الجنس ~
Female
 اوسمتي
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: إياكم ومحقرات الذنوب







دوما تهطلون علينا
بــ فتنة وجمال
لمتصفحكم طعم كــ الشهد
دمتم ودام لنا هذا التميز
هنيئاً لنا عطائكم اللا محدود










 

رد مع اقتباس
قديم 07-30-2019, 05:59 AM   #8


الشيبه المتمرد متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1822
 تاريخ التسجيل :  Jul 2019
 أخر زيارة : 08-08-2019 (12:39 PM)
 المشاركات : 577 [ + ]
 التقييم :  400
 الدولهـ
Saudi Arabia
 الجنس ~
Male
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: إياكم ومحقرات الذنوب



اختيار انيق
جزاك الله خير
وكتبها في موازين حسناتك


 

رد مع اقتباس
قديم 08-12-2019, 09:09 AM   #9


إيلاف الشمري متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1835
 تاريخ التسجيل :  Aug 2019
 أخر زيارة : 08-12-2019 (09:13 AM)
 المشاركات : 500 [ + ]
 التقييم :  400
 الجنس ~
Female
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: إياكم ومحقرات الذنوب




‏يعـطيك العــآفية
‏ولآ عـدمنآ تميز انآملك الذهبية
‏دمت ودآم بحـر عطآئك بمآ يطرح متميزآ
‏بإنتظآر القآدم بشووق
‏فلآ تحــرمنآ من جديد تميزك
‏لروحــك بآقآت من الجوري


 

رد مع اقتباس
قديم 09-04-2019, 07:10 AM   #10


لهفة شوق متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 143
 تاريخ التسجيل :  Nov 2015
 أخر زيارة : 10-19-2019 (02:48 AM)
 المشاركات : 18,589 [ + ]
 التقييم :  7250
 الجنس ~
Female
 
مزاجي:
 MMS ~
MMS ~
 اوسمتي
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: إياكم ومحقرات الذنوب



جع ـلهُ.. آللهْ.. فيّ.. ميزآنْ.. حسنآتكـ
أنآرَ.. آللهْ.. بصيرتكـ.. وَ بصرِكـ.. بـ/ نور.. آلإيمآنْ
وَ جع ـلهُ ..شآهِدا.. لِكـ.. يومـ.. آلع ـرض ..وَ آلميزآنْ
وَ ثبتكـ.. على.. آلسُنهْ.. وَ آلقُرآنْ
وأنار.. دربكـ.. وباركـ.. فيكـ


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الذنوب, إياكم, ومحقرات

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(أظهر الكل الأعضاء الذين قاموا بمشاهدة هذا الموضوع : 10
, , , , , , , , ,
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:58 AM



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
new notificatio by 9adq_ala7sas